الضغط والمناصرة

الضغط والمناصرة.

2016-05-28 14:49:23

يعمل مركز الديمقراطية وحقوق العاملين على التأثير في السياسات من أجل ضمان احترام معايير العمل الدولية وحقوق الإنسان الأساسية من خلال التشريعات الفلسطينية، فمنذ تأسيس السلطة الوطنية الفلسطينية وانتخاب أول مجلس تشريعي فلسطيني عام 1996، طور المشرعين الفلسطينيين التشريعات الجديدة والحديثة في مختلف المجالات تدريجيا، بما في ذلك تشريعات حقوق العمل، والاقتصاد والعمل.

 

نحن نراقب هذه العملية ونعمل مع المحامين والنقابيين والأكاديميين وصناع القرار ومنظمات المجتمع المدني الأخرى على تقديم التعليقات والتوصيات ومشاريع القوانين البديلة في التشريعات الحاسمة لضمان العمل اللائق والحياة الكريمة للعمال الفلسطينيين. 

 

كما وتشارك وحدة المساعدة القانونية وحقوق الإنسان بالتأثير في السياسات؛ حيث تساعد في وضع التعديلات على مشاريع القوانين، وتقوم بحملات ضغط من أجل إقرار القوانين المتعلقة في العمل، مثل: قانون النقابات وقانون الحماية الاجتماعية.