اختتم مركز الديمقراطية وحقوق العاملين عيادتين قانونيتين حول حقوق المرأة العاملة في قانون العمل الفلسطيني

  • الرئيسية
  • /
  • أخبار و نشاطات
  • /
  • اختتم مركز الديمقراطية وحقوق العاملين عيادتين قانونيتين حول حقوق المرأة العاملة في قانون العمل الفلسطيني

اختتم مركز الديمقراطية وحقوق العاملين عيادتين قانونيتين حول حقوق المرأة العاملة في قانون العمل الفلسطيني.

اختتم مركز الديمقراطية وحقوق العاملين عيادتين قانونيتين حول حقوق المرأة العاملة في قانون العمل الفلسطيني

ضمن سلسلة من النشاطات التي يقدمها مركز الديمقراطية وحقوق العاملين، تم إنهاء عيادتين قانونيتين حول حقوق المرأة العاملة وفق قانون العمل الفلسطيني في 19/10/2016، في جمعية طوباس الخيرية، واتحاد لجان المرأة.

وحضر العيادات القانونية 32 عاملة من قطاعات مختلفة تشمل: رياض الأطفال، عاملات في البلديات وبعض الجمعيات الأهلية والتعاونية، مرشدات، طالبات وخريجات جامعة، متدربات في مؤسسات متنوعة، وممرضات في مستشفيات خاصة.

تطرقت العيادات القانونية لموضوع حقوق المرأة من إجازات سنوية، إجازات مرضي، إجازة أمومة، الأعياد الدينية والرسمية، ساعات العمل الإضافي، إصابات العمل، مكافأة نهاية الخدمة، وأحكام تشغيل النساء؛ بتدريب المحامية سماح فراخنة وإشراف السيدة هويدة أحمد.

تخلل العيادات القانونية تفعيل لدور النساء المشاركات من خلال تجاوبهن الإيجابي مع العيادات عن طريق النقاشات المفتوحة حول المواضيع المطروحة، واختتمت العيادات بمجموعة من التوصيات التي تتمثل بضرورة تأسيس حضانات داخل المؤسسات، وضرورة تنبيه مفتشي العمل عن الانتهاك الذي تواجهه النساء من عدم تطبيق تطبيق الحد الأدنى للأجور على فئة كبيرة من النساء العاملات في قطاع الخياطة ورياض الأطفال.

كما أعربت المشاركات عن ضرورة زيادة اللقاءات التوعوية والعيادات القانونية حول قانون العمل الفلسطيني، لافتقادهن للمعرفة بحقوقهم العمالية.

وسيتم تفعيل التواصل المستمر بين مركز الديمقراطية وحقوق العاملين وجمعية طوباس الخيرية واتحاد لجان المرأة، للرفع من مستوى الوعي لدى العاملات، حيث ستقدم المؤسسات القاعدية المذكورة بعض الخدمات المختلفة التي يختص بها المركز مثل الاستشارات القانونية وتبني الشكاوي. 


$imgcount2=1
$imgcount2=2