بتمويل من الاتحاد الأوروبي: انعقاد المؤتمر التأسيسي لنقابة العاملات في صالونات التجميل وتصفيف الشعر في غزة

  • الرئيسية
  • /
  • أخبار و نشاطات
  • /
  • بتمويل من الاتحاد الأوروبي: انعقاد المؤتمر التأسيسي لنقابة العاملات في صالونات التجميل وتصفيف الشعر في غزة

بتمويل من الاتحاد الأوروبي: انعقاد المؤتمر التأسيسي لنقابة العاملات في صالونات التجميل وتصفيف الشعر في غزة.

2017-03-07 12:26:02

بتمويل من الاتحاد الأوروبي

انعقاد المؤتمر التأسيسي لنقابة العاملات في صالونات التجميل وتصفيف الشعر في غزة

رام الله- انعقد الإثنين 20/02/2017 المؤتمر التأسيس لنقابة العاملات في صالونات التجميل وتصفيف الشعر في غزة، وحضر المؤتمر 200 عضو من النقابة الجديدة، بمشاركة ممثل من الاتحاد الأوروبي، وممثلين من جمعية المرأة العاملة فرع غزة ومركز الديمقراطية وحقوق العاملين. كما أن تأسيس هذه النقابة كان نتيجة للجهود المشتركة لمركز الديمقراطية وحقوق العاملين وجمعية المرأة العاملة للتنمية وضمن مشروع "تعزيز حقوق وحريات العمال الفلسطينيين" الممول من الاتحاد الأوروبي؛ لتمكين العاملات في هذا القطاع من تحسين وضعهم والدفاع عن حقوقهم بشكل جماعي.  

افتتح المؤتمر السيد نضال غبن من مركز الديمقراطية وحقوق العاملين قائلا: " لقد برزت الحاجة لتأسيس نقابة للعاملات في التجميل وتصفيف الشعر نظرا لتعرض النساء في هذا القطاع لعديد من الانتهاكات، حيث أنهم يعملون بظروف وشروط عمل سيئة ". وأضاف: "تأسيس النقابة سيؤدي إلى تحسين أوضاع العاملات في هذا القطاع ورفع مستوى الالتزام بقانون العمل كحد أدنى لحقوقهم".

يذكر أنه خلال عام 2016 تلقى أعضاء هذه النقابة سلسلة من الدورات التدريبية وورشات العمل واللقاءات التوعوية المكثفة حول الحق في التنظم النقابي والحقوق الاساسية الاخرى وإدارة النقابات وتحضير النظام الداخلي وغيرها من المواضيع المختلفة، لاكتساب المعرفة والمهارات اللازمة لتشكيل وتشغيل نقابتهم.

وعبرت مديرة جمعية المرأة العاملة للتنمية فرع غزة السيدة أمال أبو عيشة عن فخرها بإنشاء نقابة عمالية تدافع وتحمي مصالح العاملات بقطاع التجميل وتصفيف الشعر الذي يعتبر قطاع مهمش في غزة.

كما وصادق اعضاء النقابة على النظام الداخلي وتم اختيار مجلس ادارة النقابة وحددت أولويات عمل النقابة للسنة القادمة والتي تتمثل في: الحصول على اعتراف بالنقابة من قبل وزارة العمل، استكمال عملية البناء التنظيمي للنقابة عبر اللجان العمالية القائمة، تنسيب أعضاء جدد، تنفيذ برامج توعوية وتدريبية لأعضاء النقابة وأعضاء مجلسها المؤقت والتحضير لمؤتمر النقابة القادم.

وقالت السيدة ميادة مسعودة إحدى أعضاء مجلس النقابة من محافظة الشمال: " إنني فخورة بالانتساب لهذه النقابة للعمل من خلالها عن الدفاع عن حقوق العاملات في هذا القطاع المهمش"، وأضافت: "إن اجور العاملات في هذا القطاع متدنية جدا، ولا يحصلن على تأمين ضد إصابات العمل أو تعويضات".  


$imgcount2=1