دورة تدريبيّة لتطوير مهارات مفتشي العمل الجدد في قانون العمل الفلسطينيّ والتفتيش العماليّ في رام الله

  • الرئيسية
  • /
  • أخبار و نشاطات
  • /
  • دورة تدريبيّة لتطوير مهارات مفتشي العمل الجدد في قانون العمل الفلسطينيّ والتفتيش العماليّ في رام الله

دورة تدريبيّة لتطوير مهارات مفتشي العمل الجدد في قانون العمل الفلسطينيّ والتفتيش العماليّ في رام الله.

2017-12-14 14:27:28

دورة تدريبيّة لتطوير مهارات مفتشي العمل الجدد

في قانون العمل الفلسطينيّ والتفتيش العماليّ في رام الله


رام الله 14/12/2017-  في إطار الشراكة ما بين مركز الديمقراطيّة وحقوق العاملين ووزارة العمل الفلسطينيّة، وسعياً لتحقيق الأهداف المشتركة في تعزيز واقع العمّال الفلسطينيين، نفذّ المركز وبالشراكة مع وزارة العمل، دورة تدريبيّة، يوم الإثنين،  لمفتشي العمل الجدد لتطوير مهاراتهم في قانون العمل الفلسطينيّ والتفتيش العماليّ.

وركزّت الدورة التي استمرت ثلاثة أيام من تاريخ 11/12/2017 حتى 13/12/2017 ، بمشاركة 16 مفتش ومفتشة عمل، من بينهم 9 نساء، من مناطق مختلفة، على لوائح قانون العمل الفلسطينيّ وتشريعاته الثانويّة، وآليات التفتيش والمتابعة لإتخاذ الإجراءات اللازمة.

 

ونفذّ الدورة فريق من المدربين من المركز والإدارة العامّة للتفتيش وحماية العمل، حول مواضيع  بناء وتطوير قدرات الفريق التفتيشيّ في تطبيق قانون العمل الفلسطينيّ وحماية حقوق العمّال، من خلال القيام بمشاهد تمثيليّة، كما تطرقّت الدورة لمتطلبات الإسعافات الأوليّة بالقانون، ودور المفتش التوعويّ للمنشآت، وتناولت المخاطر المهنيّة في بيئة العمل، والحلول والضوابط الإداريّة ومعدّات الوقاية اللازمة.

وتخلّل اليوم الثاني من التدريب، التعريف بقانون العمل ولوائحه، وتشريعاته الثانويّة، وشروط العمل والقوانين التي تتضمن ساعات العمل، الإجازات، الراحة اليوميّة والعطلة الأسبوعيّة، الأجور، بالإضافة إلى الإجراءات التأديبيّة، من خلال تقسيم المفتشين إلى مجموعات عمل، والقيام بتمارين عمليّة.

 أمّا في اليوم الأخير، تمّ الحديث عن حوادث وإصابات العمل وما يترتب عليها من إجراءات، وارتكزت الدورة في فعالياتها على أنشطة عمليّة متنوّعة، تهدف إلى تمكين مفتشي العمل الجدد من خوض تجربة العمل وكأنهم في الميدان.

 

وقالت المتدربة ابتهال أبو قرع، من مديريّة عمل رام الله: " الأنشطة التي طبقناها في الدورة ساعدتنا على فهم أعمق لدور مفتش العمل على أرض الواقع، شعرت أنني أعمل في الميدان،وكانت مواضيع الدورة شاملة ومهمّة".

أمّا مفتش العمل علي أبو زينة، من مديرية عمل نابلس، قال: " عزّزت الدورة مفاهيم مسبقة لدي، وساعدت على توضيح أهميّة تطبيق قانون العمل وإجراءات الصحة والسّلامة المهنيّة". وأضاف: " يجب أن يكون هناك المزيد من الدورات التي تتناول موضوع الصحة والسّلامة المهنيّة، لتغطية جميع جوانبها، وأتمنى أن تتواصل هذه الدورات في سبيل تطوير مهاراتنا".

وعبرّت مفتشة العمل هالة يعقوب، من مديرية عمل بيت لحم، عن أهمية هذه الدورة قائلة: " كل لحظة كنت أكتسب معلومة جديدة، والآن أستطيع أن أقول أنني قادرة على تطبيق كل ما جاء في الدورة، لكنني شعرت بضرورة التطرّق إلى تفاصيل أكثر في موضوع الصحة والسّلامة المهنيّة".

 

وفي ختام الدورة، تم توزيع الشهادات على مفتشي العمل، وأكدّ كل من مركز الديمقراطيّة ووزارة العمل، على استعدادهم التامّ لعقد دورات أخرى في سبيل تطوير مهارات وقدرات مفتشي العمل.

$imgcount2=1
$imgcount2=2
$imgcount2=3
$imgcount2=4
$imgcount2=5
$imgcount2=6
$imgcount2=7
$imgcount2=8
$imgcount2=9